قيرن هايسود

او (الصندوق التأسيسي - الجباية الموحدة لإسرائيل). مؤسسة من تأسيس المنظمة الصهيونية العالمية، تهتم بتجنيد الاموال من مختلف المواقع

التي يعيش فيها اليهود بهدف تخصيصها لنشاطات المشروع الصهيوني مثل الهجرة اليهودية الى فلسطين واقامة المستوطنات، على اعتبار ان هذه واحدة من الوسائل التي تفيد تحقيق أُسس المشروع المذكور. ولم تقتصرمصروفات الصندوق على ما ورد سابقا بل انه خصص ميزانيات لشراء الاسلحة للعصابات الصهيونية. وجرى الاعلان عن هذا الصندوق في العام 1921، وكانت الفكرة انه يمكن بسهولة تامة فرض ضريبة على كل صهيوني، ولكن تبين فيما بعد ان هذه الفكرة غير عملية، لذلك اتجه الصندوق نحو جمع التبرعات على مدار السنة، والقيام بحملات جباية في مواسم معينة وفي مختلف الجاليات التي يتواجد فيها اليهود. وتتم عملية تحويل لكل مداخيل الصندوق الى مالية المنظمة اليهودية، وتشكل هذه المداخيل جزءا مهما من مركبات ميزانية المنظمة الصهيونية.

وقامت كيرن هايسود بجمع الاموال من كل ارجاء العالم وبما فيها الولايات المتحدة، واستمرت بعملية الجمع بعد قيام اسرائيل. ويُدار الصندوق من قبل مجلس ادارة يتم تعيينه من قبل الادارة الصهيونية وادارة الوكالة اليهودية. ويعمل الى جانب مجلس الادارة مجلس أُمناء من ثمانية اعضاء وثمانية اعضاء يمثلون الجباية في العالم.

ومن نشاطات الصندوق انه اقام اكثر من 250 مستوطنة زراعية في مواقع مختلفة من فلسطين.وساهم في اقامة شركات متنوعة مثل شركة المياه (مكوروت) وشركة النقل البحري (تسيم) وشركة النقل الجوي (ال عال) بالاضافة الى دعم مشاريع تعليمية وصحية واجتماعية متنوعة.

وبعد ان تم توحيد الجباية اثر قيام اسرائيل تحت اسم (الجباية الموحدة لاسرائيل) حدد المؤتمر الصهيوني المنعقد العام 1951 مهمة الكيرن هايسود بجمع الاموال من خارج اسرائيل وسُجل الصندوق رسميا كشركة اسرائيلية.

الأحد, أبريل 18, 2021

مركز مدار

المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية "مدار"، هو مركز بحثي مستقل متخصص بالشأن الإسرائيلي، مقره في مدينة رام الله. تأسس في  العام 2000، بمبادرة مجموعة من المثقفين والأكاديميين الفلسطينيين، من بينهم: الشاعر الكبير الراحل محمود درويش، د. ليلى فيضي، د. علي الجرباوي، د. أحمد حرب، وليد الأحمد، وأكرم هنية. تم تسجيل المركز كجمعية أهلية غير ربحية.

للانضمام للقائمة البريدية

إسرائيل "قوة إقليمية" مأزومة داخليًا!

تقرير مدار الاستراتيجي 2021: المشهد الإسرائيلي 2020

لقراءة التقرير