ترمي هذه الورقة إلى تحليل العلاقة بين إسرائيل والحزب الديمقراطي الأميركي عموماً، في سياق منافسة بيرني ساندرز على منصب مرشح الحزب الديمقراطي لانتخابات الرئاسة في الولايات المتحدة التي ستجري في شهر تشرين الثاني المقبل، حيث يتبنى ساندرز اليهودي موقفا مخالفا للموقف التقليدي الأميركي فيما يتعلق بالعلاقة مع إسرائيل، ولموقف إدارة دونالد ترامب خصوصا.

تناقش هذه الورقة مسألة تنفيذ اتفاقيتي تصدير الغاز من إسرائيل إلى الأردن ومصر وما هي التطلعات الإقليمية التي تقف وراءهما من وجهة نظر المسؤولين في إسرائيل.

وهي تأتي في ضوء بدء إسرائيل بتزويد الدولتين بالغاز الطبيعي من حقل "لفياتان" في البحر الأبيض المتوسط، حيث تم توقيع اتفاقيات بين إسرائيل والبلدين على تصدير الغاز من هذا الحقل إلى الأردن لمدة 10 أعوام بقيمة 15 مليار دولار. وبموجب اتفاقيات تم إبرامها في العامين الفائتين وجرى تحديثها في الربع الأخير من العام 2019، ستصدّر إسرائيل 85 مليار متر مكعب من الغاز إلى مصر على مدى الأعوام الـ15 المقبلة.

تهدف هذه الورقة إلى تحليل واقع العلاقات الأردنية- الإسرائيلية، في ذكرى مرور 25 عاماً على توقيع اتفاق السلام بين البلدين، وتنطلق من مقولة أن العلاقات الثنائية آخذة في التوتر في الأعوام الأخيرة بعد أن بدأ اليمين الإسرائيلي يُصعد من خطاب ضم الأراضي الفلسطينية المحتلة من جهة، ومن خطاب تهويد القدس وتعزيز السيطرة على المسجد الأقصى من جهة أخرى. علاوة على ذلك تأزمت العلاقات بسبب اتخاذ الحكومة الإسرائيلية خطوات لم تحمل احتراماً للأردن وحكومته وقيادته، كما حدث مثلاً في حادثة اعتقال المواطنيّن الأردنيين إدارياً وما رافق ذلك من حملة احتجاج شعبية عارمة في الأردن تطالب بالإفراج عن الأسرى الأردنيين ومعاقبة إسرائيل على ذلك لدرجة قطع العلاقات بين البلدين.

أدى إعلان وزير الخارجية الأميركية مايك بومبيو أخيراً بشأن كون المستوطنات في الأراضي الفلسطينية المحتلة منذ 1967 قانونية ولا تنتهك القانون الدولي، إلى رد فعل إسرائيلي مرحب بهذا الإعلان، ما عدا بعض أصوات المعارضة.

تنطلق هذه الورقة من الادعاء بأن القراءة الإسرائيلية لهذا الإعلان تُعبر عن تلاشٍ شبه تام للفروقات الجوهرية بين التيارات السياسية المركزية في المشهد الإسرائيلي حيال الموقف من خطة السلام الأميركية المعروفة باسم "صفقة القرن"، والتي يبدو أن الإعلان الأميركي الحالي جاء كجزء منها.

تهدف هذه الورقة إلى تحليل صعود دور حزب "يسرائيل بيتينو" (إسرائيل بيتنا) وزعيمه أفيغدور ليبرمان في المشهد السياسي الإسرائيلي، ومحاولة فهم توجهاته الحالية من تشكيل الحكومة والتغير الذي طرأ لديه فيما يتعلق بشروطه من دخول الحكومة ذات التوجهات اليمينية، وإفشاله تشكيل حكومة يمين برئاسة بنيامين نتنياهو للمرة الثانية في أعقاب جولتين انتخابيتين عام 2019.

الأربعاء, أبريل 14, 2021

مركز مدار

المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية "مدار"، هو مركز بحثي مستقل متخصص بالشأن الإسرائيلي، مقره في مدينة رام الله. تأسس في  العام 2000، بمبادرة مجموعة من المثقفين والأكاديميين الفلسطينيين، من بينهم: الشاعر الكبير الراحل محمود درويش، د. ليلى فيضي، د. علي الجرباوي، د. أحمد حرب، وليد الأحمد، وأكرم هنية. تم تسجيل المركز كجمعية أهلية غير ربحية.

للانضمام للقائمة البريدية

إسرائيل "قوة إقليمية" مأزومة داخليًا!

تقرير مدار الاستراتيجي 2021: المشهد الإسرائيلي 2020

لقراءة التقرير