أظهرت معطيات جديدة، نُشرت أمس الاثنين، صورة غير سارة بالنسبة لقادة الجيش الإسرائيلي حول تسرب الشبان من الخدمة العسكرية، وتبين منها أن معظم الجنود الذين يتسربون يتم تسريحهم بموجب بند يتعلق بصحتهم النفسية.

تتعرض منظمة "لنكسر الصمت" الإسرائيلية، منذ بضعة أشهر، إلى حملة سلطوية مركزة تقوم على التشهير بالمنظمة وأعضائها ونشطائها واتهامهم بـ"التسبب أضرار جسيمة لدولة إسرائيل وصورتها في الرأي العام العالمي" وبـ"تقديم خدمة لأعداء إسرائيل والداعين إلى مقاطعتها"، على خلفية النشاطات التي تقوم بها هذه المنظمة في فضح الممارسات الوحشية التي تقوم بها قوات الجيش الإسرائيلي والأذرع الأمنية الأخرى ضد أبناء الشعب الفلسطيني في المناطق الفلسطينية المحتلة.

بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان، والذي صادف يوم 10/12/2015، نشرت "جمعية حقوق المواطن في إسرائيل" كما في كلّ عام تقريرَها السنوي "حقوق الإنسان في إسرائيل- صورة الوضع للعام 2015".

أعلن جهاز الأمن العام الإسرائيلي (الشاباك)، قبل أكثر من أسبوعين، عن "حصول تطور كبير جدا" في قضية تم وصفها بأنها "واحدة من قضايا الإرهاب اليهودي الخطيرة التي حدثت في السنوات الأخيرة"، لكن الرقابة العسكرية فرضت أمر منع نشر جارف حول تفاصيل القضية.

ادعى نائب المستشار القانوني للحكومة الإسرائيلية، المحامي راز نزري، خلال اجتماع للجنة القانون والدستور التابعة للكنيست، أمس الاثنين، أنه جرى استخدام وسائل استثنائية في التحقيق مع المشتبه بهم بإحراق بيت عائلة الدوابشة في قرية دوما في تموز الماضي. وقال إن هذه الوسائل استخدمت بعد مصادقة المستشار القانوني، يهودا فاينشتاين، عليها، وأنه رافقت استخدام هذه الوسائل رقابة قضائية.

السبت, يونيو 12, 2021

مركز مدار

المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية "مدار"، هو مركز بحثي مستقل متخصص بالشأن الإسرائيلي، مقره في مدينة رام الله. تأسس في  العام 2000، بمبادرة مجموعة من المثقفين والأكاديميين الفلسطينيين، من بينهم: الشاعر الكبير الراحل محمود درويش، د. ليلى فيضي، د. علي الجرباوي، د. أحمد حرب، وليد الأحمد، وأكرم هنية. تم تسجيل المركز كجمعية أهلية غير ربحية.

للانضمام للقائمة البريدية

الاشتراك في قناة التيليجرام

telegram

متابعينا الأعزاء يرجى متابعة قناة مدار على التيليجرام

 إشترك الآن