القراءة الثانية

عبارة عن عملية معالجة ومناقشة القراءة الأولى في الاجتماع العام في الكنيست بعد إعادة الاقتراح من اللجنة المختصة في أعقاب المصادقة عليه في القراءة الأولى. تُفتتح جلسة الاجتماع العام لمناقشة الاقتراح المُصادق عليه في القراءة الأولى من قبل رئيس اللجنة أو أحد أعضائها،

ويتم التصويت على بنود الاقتراح الواحد تلو الآخر. وإذا اعترض عضو على أحد البنود أو أكثر عليه تقديم توضيحات لاعتراضه هذا، ويرد عليه رئيس اللجنة أو عضو آخر فيها، وتقوم اللجنة بالتصويت على الاعتراض. وإذا رفض الاعتراض تعود اللجنة إلى التصويت على البند المعترض عليه بشكله الأصلي. وإذا قُبل الاعتراض يتم التصويت عليه كجزء من الاقتراح. ويملك الكنيست الاسرائيلي الحق في إعادة الاقتراح كله أو أجزاء منه للمناقشة. ولنائب الوزير الذي يختص الاقتراح بوزارته إسماع رأيه في كل مرحلة من مراحل الاقتراح، كما يستطيع ذلك الوزير ذاته حال حضوره جلسات مناقشة الاقتراح. ويمنح النظام العام في الكنيست رئيس الكنيست ذاته الحق في طرح مسألة التصويت على البنود المتفق عليها بصورة جزئية عن القانون بأكمله. وعند الفراغ من التصويت على الاقتراح في القراءة الثانية تبدأ عملية القراءة الثالثة والأخيرة.

الخميس, ديسمبر 02, 2021

مركز مدار

المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية "مدار"، هو مركز بحثي مستقل متخصص بالشأن الإسرائيلي، مقره في مدينة رام الله. تأسس في  العام 2000، بمبادرة مجموعة من المثقفين والأكاديميين الفلسطينيين، من بينهم: الشاعر الكبير الراحل محمود درويش، د. ليلى فيضي، د. علي الجرباوي، د. أحمد حرب، وليد الأحمد، وأكرم هنية. تم تسجيل المركز كجمعية أهلية غير ربحية.

للانضمام للقائمة البريدية