تسوميت

حزب سياسي يدعو في عنوانه العريض إلى (إحياء الفكر والنهج الصهيونيين في اسرائيل). اما المبادىء التي نادى بها هذا الحزب،

والتي وردت مفصلة في النشرات التي وزعت عند تأسيسه، فكانت على النحو التالي : أ) إن هذا الحزب هو صهيوني قومي. ب) حق الشعب اليهودي في العيش في كل (أرض اسرائيل) الكاملة. ج) ان يكون هذا الحزب ديمقراطياً. د) ان يعمل من أجل حلّ القضايا الاجتماعية والتربوية للمجتمع الاسرائيلي. ه) تخفيف الارتباط الاسرائيلي بالموارد المالية الخارجية.

انطلق الحزب العام 1983 عندما استطاع رفائيل ايتان رئيس هيئة الاركان العامة للجيش الاسرائيلي السابق تجميع عدد من مؤيدي توجهه السياسي، ثم كانت الخطوة الثانية عندما نجح في التحالف مع حزب (هتحيا) لخوض انتخابات الكنيست الحادية عشرة، إلا أن هذا التحالف لم يدم طويلاً، إذ سرعان ما دبّ الخلاف بين ايتان زعيم (تسوميت) وغئولا كوهين زعيمة (هتحيا)، وتم إعلان الانفصال بين الحزبين المتحالفين العام 1987. وأعلن ايتان عن تشدده في مبادىء الحزب في أعقاب اندلاع الانتفاضة الأولى العام 1987 إذ نادى إلى ضم كل الاراضي الفلسطينية المحتلة إلى اسرائيل، والضرب بيد من حديد عناصر الانتفاضة. وتمكن حزب (تسوميت) من الفوز في انتخابات الكنيست الثانية عشرة بمقعدين، ولعب دوراً في التأثير على تركيب الحكومة من قبل الليكود، وانضم إلى الائتلاف الحكومي بزعامة حزب الليكود بعد تفكك حكومة الوحدة الوطنية العام 1990 وعين ايتان وزيراً للزراعة فيها.

واعلن ايتان استقالته من الحكومة بعد أن رُفض مشروع الانتخابات المباشر لرئيس الحكومة، والذي كان ايتان من مؤيديه.

وحقق ايتان النجاح الكبير في انتخابات الكنيست الثالثة عشرة العام 1992 عندما بلغ عدد نواب حزبه في الكنيست ثمانية. وإزاء هذا الوضع شرع رابين بالتفاوض مع (تسوميت) من أجل دخولها في الائتلاف الحكومي، إلا أن حزب (ميرتس) كان معارضاً لذلك، إضافة إلى معارضة بعض أوساط حزب العمل الذين رأوا بأن تحالفا بين حزبهم وحزب (تسوميت) اليميني، ما هو إلا اساءة للمبادىء التي ينادي بها الحزب، ونظراً لمعارضة ايتان لمؤتمر مدريد.

ودب الخلاف الداخلي في (تسوميت) فانشق عن هذا الحزب ثلاثة أعضاء قاموا بتشكيل قائمة حزبية جديدة باسم (يعود)، ووجه المنشقون وأيضا بعض من الباقين في الحزب انتقادات لاذعة إلى ايتان متهمين اياه بأنه متسلط للغاية، وأنه يفرض رأيه دون السماح للنقاش الديمقراطي والفعال داخل مؤسسات الحزب.

وأعلن ايتان عدة مرات أن في نيته التنافس على منصب رئيس الوزراء، ولكنه توصل العام 1996 إلى اتفاق يدعم بموجبه بنيامين نتنياهو مرشح الليكود لرئاسة الحكومة، مقابل تحالف مشترك يجري بين (تسوميت) والليكود وحركة (غيشر) برئاسة ديفيد ليفي. وبالفعل نجح ايتان من إيصال خمسة أعضاء من (تسوميت) إلى الكنيست الرابعة عشرة كانوا مدرجين في القائمة المشتركة مع الليكود و(غيشر). وحصل ايتان على منصب وزاري، واشغل اثنان آخران من حزبه منصب نائب وزير ونائب رئيس الكنيست.

وانشق عن (تسوميت) عضوا الكنيست موشي بيلد واليعيزر زندنبرغ، فحاول ايتان أن ينضم إلى الليكود عشية الانتخابات للكنيست الخامسة عشرة بعد أن شعر بأن قوته في الشارع العام لن تؤهله للوصول إلى نسبة الحسم المطلوبة، ولكن محافل كثيرة في الليكود رأت في ايتان شخصية غير مقبولة، لذلك باءت محاولاته بالفشل، فخاض الانتخابات في (تسوميت) بنفسه، وحصل على عُشر نسبة الحسم القانونية، ولم يستطع الوصول إلى الكنيست، فأعلن وبشكل غير رسمي عن نهاية حزبه، رغم أن حزبه كان ممثلاً في بعض السلطات المحلية.

السبت, يناير 23, 2021

مركز مدار

المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية "مدار"، هو مركز بحثي مستقل متخصص بالشأن الإسرائيلي، مقره في مدينة رام الله. تأسس في  العام 2000، بمبادرة مجموعة من المثقفين والأكاديميين الفلسطينيين، من بينهم: الشاعر الكبير الراحل محمود درويش، د. ليلى فيضي، د. علي الجرباوي، د. أحمد حرب، وليد الأحمد، وأكرم هنية. تم تسجيل المركز كجمعية أهلية غير ربحية.

للانضمام للقائمة البريدية

وظائف شاغرة

يعلن المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية "مدار" في رام الله، عن حاجته لشغل وظائف جديدة.

للمزيد من التفاصيل