تتبخر المعطيات الاحصائية بسرعة عندما تكون متعلقة بالفلسطينيين. هذا ما حصل عندما تحدثت التقارير عن عدد المواطنين الفلسطينيين الذين قتلهم جنود الجيش الاسرائيلي الشهر الماضي، وهو ماحصل ايضاً عندما اعلن عن حجم وابعاد الازمة الاقتصادية في الضفة الغربية وقطاع غزة، حتى وان كانت الجهة المعلنة منظمة مثل البنك الدولي.في الاسبوع الماضي نشر البنك الدولي ملخصاً لتقرير مطول حول الازمة الاقتصادية الفلسطينية، من المزمع نشره كاملاً في القريب. وبحسب ما نشر فان الدخل القومي الخام للفرد أصبح تقريباً نصف ما كان عليه في العام 2000، في حين بلغت نسبة البطالة 53%. وهبطت مداخيل السلطة الفلسطينية من الضرائب والرسوم الجمركية من 91 مليون دولار شهرياً في اواخر العام 2000، الى 19 مليون دولار في اواسط العام 2002. واشار ملخص التقرير ذاته الى ان 60% من السكان الفلسطينيين (اي ما يعادل مليوني شخص) يعيشون تحت خط الفقر الذي يعني دولاران للفرد في اليوم، وهذا مقارنة مع 21% من السكان الذين عاشوا تحت خط الفقر نفسه في العام 2000.

بعد أن تمركز أعضاء الكنيست السادسة عشرة في مكاتبهم وضُمّوا إلى اللجان البرلمانية المختلفة، فإنهم يهجمون على اللوبيهات (جمع "لوبي" وهي مجموعة ضغط في الكنيست) البرلمانية؛ هذه اللوبيهات تمكّنهم من المبادرة لتشريع يكون في صالح الأسواط المقربة ومن دفع شؤونهم بطرق إضافية، ومن مناطحة الحكومة، والظهرو في الاعلام، ومن تحصيل الفوائد في أوساط الناخبين.

وجهة نظر إسرائيلية بقلم يوسي ألفر

شكل أرئيل شارون حكومة يمينية جديدة تستند ظاهريا إلى تناقض حاد بشأن القضية الأساسية التي تواجهها: النشوء المحتم لدولة فلسطينية. وعلى هذا فإما أن يكون شارون غير جاد بشأن هذه القضية، ولا ينوي مطلقا أن يضطلع بإنشاء دولة فلسطينية على أقل من 50% من الأرض، أو أنه ينوي تفكيك هذه الحكومة واستبدال حكومة أخرى بها تكون أكثر ميلا باتجاه اليسار عندما يأزف الوقت الذي تصبح فيه الدولة الفلسطينية حقيقة.

في الفيلم السينمائي «ثندر دوم» (قبة الرعد)، أحد أفلام سلسلة «ماد ماكس» العنيفة القاتمة، كانت هناك شخصيتان لا يمكن للمرء نسيانهما ـ إحداهما تلك التي قامت بإدائها المطربة تينا تيرنر، والأخرى لـ«ماستر بلاستر» العنيف. في المواقع التي سبقت مشاهد الحرب النووية للفيلم السينمائي، حيث لا وجود لنفط، كان المصدر الوحيد للطاقة هو فضلات الخنازير التي تم تجميعها ومعالجتها في العالم السري المخيف لماستر بلاستر، الذي جمع بين شخصيتين.بطل الفيلم هنا هو بلاستر، المراهق العملاق الذكي الذي يتمتع بقدرات ذهنية هائلة غير متقنة التوليف. على كتفيه يختبئ «ماستر» خلف خوذة ضخمة، حيث اعتاد وضع الخطط الجهنمية وتدبير الامور بطريقة مرعبة، دون أن يتمكن من إطلاق العنان لصوته، وقد اكتفى بتأكيد سطوته وقدرته على بسط نفوذه الذي يتجاوز حجمه الصغير.

هناك بعض انعدام الصبر عند بوش في قضية الصراع الاسرائيلي ـ الفلسطيني كما يلمس من محادثاته الأخيرة مع مساعديه. بوش أبدي عدم هدوئه عندما طرحوا عليه الوثائق المتعلقة بالامر مثل خريطة الطرق. الرئيس يريد شيئا ما كبيرا .بعد الانتصار في العراق يشعرون في واشنطن ان الرئيس قد دخل في مسار صنع الكثير من التاريخ البارز. هذه الحالة المزاجية تتغلغل وتشق طريقها في اوساط الادارة الامريكية علي كافة مستوياتها. الآن يركزون علي اعداد خطابه الهام في الرابع والعشرين من حزيران (يوينو) المقبل، أي بعد مرور سنة بالضبط علي خطاب الدولتين الاول الذي تحول الي خريطة الطرق لاحقا.

الخميس, يوليو 02, 2020

مركز مدار

المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية "مدار"، هو مركز بحثي مستقل متخصص بالشأن الإسرائيلي، مقره في مدينة رام الله. تأسس في  العام 2000، بمبادرة مجموعة من المثقفين والأكاديميين الفلسطينيين، من بينهم: الشاعر الكبير الراحل محمود درويش، د. ليلى فيضي، د. علي الجرباوي، د. أحمد حرب، وليد الأحمد، وأكرم هنية. تم تسجيل المركز كجمعية أهلية غير ربحية.

للانضمام للقائمة البريدية