قال تقرير جديد لـ "معهد سياسة الشعب اليهودي"، التابع للوكالة اليهودية- الصهيونية، إن طبيعة علاقات أبناء الديانة اليهودية في العالم بإسرائيل محكومة لتوجهات كل واحدة من المجموعات والمنظمات، وكذلك التيارات المنتشرة بين اليهود. وأعطى التقرير مثالا واضحا بقوله إن علاقة المجموعات ذات التوجهات الليبرالية بإسرائيل وتأييدها لسياساتها أضعف من المجموعات ذات التوجهات المحافظة. ونذكر، بناء على تقارير أخرى، أن غالبية يهود العالم تتبنى توجهات ليبرالية أو بعيدة عن الديانة وعن المؤسسات الصهيونية.

في الوقت الذي يتجول فيه وزير التربية والتعليم الإسرائيلي، نفتالي بينيت، هذه الأيام مزنرا بمسدس حول خاصرته، مستعداً لقتل حامل السكين العارض وكأن لا حراس مرافقين له، تعدّ وزارته الطلاب لمواجهة ما تسميه "موجة الإرهاب" الحالية بصورة ليست أقل غرابة.

يدور في الآونة الأخيرة صراع مرير داخل الطائفة اليهودية الأرثوذكسية، في الولايات المتحدة وبريطانيا وإسرائيل، حول تأهيل نساء لمنزلة الحاخامية، وسط رفض تام لهذا التأهيل من جانب حاخامين محافظين وتأييد آخرين "منفتحين" ينتمون إلى تيار مستحدث يطلق عليه اسم "الأرثوذكسية العصرية".

رغم مرور سبعة عقود تقريبا على إقامة إسرائيل، وعلى الادعاء ببناء مجتمع يهودي يتمتع أفراده بالمساواة في الحصول على الخدمات، إلا أنه لا تزال هناك فجوات بين الأشكناز، أي اليهود من أصول غربية، واليهود الشرقيين، الذين هاجروا من دول آسيوية وإفريقية.

أمرت محكمة الشؤون الإدارية (المحكمة المركزية) في مدينة حيفا، يوم الرابع من تشرين الثاني الجاري، بلدية حيفا بتحويل ما تبقى من مستحقات الدعم المالي البلدي لمسرح "الميدان" العربي عن العام الجاري، 2015، بصورة فورية.

الأربعاء, أغسطس 12, 2020

مركز مدار

المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية "مدار"، هو مركز بحثي مستقل متخصص بالشأن الإسرائيلي، مقره في مدينة رام الله. تأسس في  العام 2000، بمبادرة مجموعة من المثقفين والأكاديميين الفلسطينيين، من بينهم: الشاعر الكبير الراحل محمود درويش، د. ليلى فيضي، د. علي الجرباوي، د. أحمد حرب، وليد الأحمد، وأكرم هنية. تم تسجيل المركز كجمعية أهلية غير ربحية.

للانضمام للقائمة البريدية