مؤتمر مدريد

مؤتمر دولي انعقد في الثلاثين من تشرين الأول العام 1991 في قاعة العمدان في القصر الملكي في مدريد عاصمة اسبانيا.

وشاركت في المؤتمر وفود من سورية ولبنان ومصر ووفد مشترك فلسطيني - أردني. ورعت المؤتمر كل من الولايات المتحدة الأميركية وروسيا. وحضر المؤتمر وزراء خارجية الدول المشاركة إضافة إلى الرئيسين جورج بوش (الأب) وميخائيل غورباتشوف. وبعد ثلاثة أيام من إلقاء خطابات من قبل رؤساء الوفود بدأت المفاوضات الثنائية مدة أسبوع في مدريد، ثم تتابعت في واشنطن مدة من الزمن وتوقفت. وجرى التباحث في مسائل تتعلق بمراقبة التسلح في منطقة الشرق الأوسط والمياه والأمن الاقليمي وتطوير المنشآت الاقتصادية وغيرها. ولم يكن للمؤتمر أية صلاحية فرض قرار لتنفيذ حلّ ما أو فرض فيتو (نقض) على اتفاقيات يتم انجازها.

تركت مباحثات مدريد أثراً على الوضع السياسي داخل اسرائيل، حيث أن أحزاب الائتلاف الحكومي انسحبت من الحكومة التي ترأسها شامير، وفي مقدمة هذه الأحزاب: (هتحيا) و(تسوميت) و(موليدت) (أحزاب اليمين المتطرف). وهذا الانسحاب أدّى إلى تفكك الائتلاف وبالتالي إلى تقديم موعد انتخابات الكنيست الثالثة عشرة، والتي أوصلت حزب العمل برئاسة رابين إلى السلطة العام 1992.

وكانت الولايات المتحدة ضغطت على شامير بقبول الوفد الأردني الفلسطيني المشترك بهدف تجاوز معارضته لمشاركة منظمة التحرير الفلسطينية في المؤتمر، وبسبب الضغط الإسرائيلي تشكل الوفد الفلسطيني من شخصيات سياسية فلسطينية من الضفة والقطاع، أي ليسوا محسوبين على المنظمة، ولكن في واقع الأمر فإن الوفد الفلسطيني المشارك إلى جانب الأردني ترأسه حيدر عبد الشافي من غزة وفيصل الحسيني من القدس، والا ثنان تلقيا أوامر غير مباشرة وتوجيهات من رئاسة المنظمة. جرت مفاوضات سرية بين الجانبين الاسرائيلي والفلسطيني بعد المؤتمر والتي أثمرت اتفاق اوسلو بين الطرفين في عهد رابين. وتجدر الإشارة أيضاً إلى أن المباحثات في هذا المؤتمر اثمرت بعد عدة سنوات اتفاق العربة بين الأردن واسرائيل برعاية الرئيس الأميركي بيل كلينتون.

السبت, يناير 23, 2021

مركز مدار

المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية "مدار"، هو مركز بحثي مستقل متخصص بالشأن الإسرائيلي، مقره في مدينة رام الله. تأسس في  العام 2000، بمبادرة مجموعة من المثقفين والأكاديميين الفلسطينيين، من بينهم: الشاعر الكبير الراحل محمود درويش، د. ليلى فيضي، د. علي الجرباوي، د. أحمد حرب، وليد الأحمد، وأكرم هنية. تم تسجيل المركز كجمعية أهلية غير ربحية.

للانضمام للقائمة البريدية

وظائف شاغرة

يعلن المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية "مدار" في رام الله، عن حاجته لشغل وظائف جديدة.

للمزيد من التفاصيل