ميدان رابين (ساحة ملوك إسرائيل)

ميدان واسع الأرجاء في وسط مدينة تل أبيب. لعب وما زال هذا الميدان دورا مركزيا في المظاهرات الحاشدة التي نظمت فيه.

وكان الشاعر الإسرائيلي أوري تسفي غرينبرغ قد طلب في مطلع الستينات من القرن الماضي من رئيس بلدية تل أبيب مردخاي نمير بتحويل هذه الساحة لتكون موقعا مركزيا يُعبر في أبناء الشعب اليهودي عن أحاسيسه وتطلعاته. وشهد هذا الميدان تظاهرات حاشدة خلال الحملات الانتخابية للكنيست الإسرائيلي، خاصة التظاهرات التنافسية لمؤيدي وأنصار الحزبين الإسرائيليين الكبيرين "العمل" و "الليكود". وكذلك تظاهرات مناوئة لسياسة الحكومة الإسرائيلية في قضايا مركزية وذات تأثير واسع على واقع المجتمع الإسرائيلي مثل التظاهرة الحاشدة في أعقاب مذبحة صبرا وشاتيلا في العام 1982. وكذلك تظاهرة أنصار السلام والتي قادها حزب العمل وأحزاب اليسار الإسرائيلية بقيادة اسحق رابين رئيس الحكومة الإسرائيلي السابق، والذي اغتيل مباشرة بعد مغادرته الميدان في الرابع من شهر تشرين الثاني 1995.

وقررت إدارة بلدية تل أبيب تحويل اسم الساحة إلى " ميدان اسحق رابين" وذلك بعد أسبوع من اغتياله.

وما زال هذا الميدان يشهد تظاهرات كثيرة و اعتصامات لمختلف أطياف المشهد السياسي في إسرائيل.

الأحد, يونيو 13, 2021

مركز مدار

المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية "مدار"، هو مركز بحثي مستقل متخصص بالشأن الإسرائيلي، مقره في مدينة رام الله. تأسس في  العام 2000، بمبادرة مجموعة من المثقفين والأكاديميين الفلسطينيين، من بينهم: الشاعر الكبير الراحل محمود درويش، د. ليلى فيضي، د. علي الجرباوي، د. أحمد حرب، وليد الأحمد، وأكرم هنية. تم تسجيل المركز كجمعية أهلية غير ربحية.

للانضمام للقائمة البريدية

الاشتراك في قناة التيليجرام

telegram

متابعينا الأعزاء يرجى متابعة قناة مدار على التيليجرام

 إشترك الآن