قدم عضو الكنيست بتسلئيل سموتريتش (يمينا) ومعه النائب حاييم كاتس (ليكود) وكلاهما رئيسا اللوبي البرلماني لأجل أرض إسرائيل، مشروع قانون تفصيلي يقضي بفرض "السيادة الإسرائيلية" على المستوطنات ومناطق نفوذها، وعلى مناطق "ج" في الضفة الغربية المحتلة.
وتم تخصيص البند الأول للتعريفات الاسمية في القانون.

البند 2: القضاء، الحكم، الإدارة والسيادة لدولة إسرائيل تسري على كل مجالات الاستيطان في يهودا والسامرة، كما هو مبيّن في الإضافة في القانون (القصد بالإضافة تعني تسميات عينية تظهر لاحقا).
البند 3:
(أ) من أجل ضمان الحفاظ على منطقة "ج"، ومنع نشاط ذي طابع سياسي، أو توطيني أو سلطوي، دون موافقة حكومة إسرائيل، فإن الحكومة تفعل ما يلي:
1- أن تطبق منع أي بناء غير قانوني في المنطقة "ج".
2- طرد كل عملية غزو زراعية أو توطينية، بما في ذلك السيطرة على الآليات المستخدمة في تنفيذ المخالفة.
3- منع أي نشاط دولي، ليس بالتنسيق مع ومصادقة حكومة إسرائيل.
4- العمل على ترتيب تسجيل الأراضي في منطقة "ج".
5- العمل على الحفاظ على أراضي الدولة في منطقة "ج"، من خلال تخصيصها للمراعي أو الزراعة أو التحريش.

(ب): الدفع بمخططات بناء على الأراضي لصالح من هم ليسوا مواطني إسرائيل، يتم بعد الاستثناءات التالية، التي تقر في اللجنة الوزارية للأمن القومي، وهي:
1- المخطط لا يقام مقابل مستوطنة إسرائيلية، معسكر للجيش، أو على طريق مؤد للمستوطنات والمعسكرات.
2- الخطة لا توسع مدينة أو بلدة فلسطينية قائمة، إما كلها أو جزءا منها في منطقة (أ) أو (ب) الى المنطقة (ج).
3- إقرار الخطة لا يخلق تواصلا سكانيا جديدا بين مناطق (أ) و(ب).
4- حجم المخطط لا يزيد عن 100 وحدة سكنية.

(ج) وزير الأمن (الدفاع) أو المكلف من جانبه، يكون مسؤولا عن بلورة المخطط (القصد هو الضم)، بموجب ما ورد، بما في ذلك وضع جدول زمني ومتابعة شكل التنفيذ. المخطط يُعرض على اللجنة الوزارية لشؤون الأمن القومي، وأيضا لجنة الخارجية والأمن في الكنيست، خلال 30 يوما، من دخول هذا القانون حيز التنفيذ.

بعد أعداد الخطة والمصادقة عليها، يبلغ وزير الأمن (الدفاع) اللجنة الوزارية لشؤون الأمن القومي، بأعمال الحكومة في مناطق "ج"، مرّة واحدة شهريا. ويقدم تقريرا مرّة كل شهرين للجنة الخارجية والأمن في الكنيست.

البند 4: وزير القضاء (العدل) مكلف بتطبيق هذا القانون، ويحق له، بمصادقة لجنة القانون والدستور البرلمانية، أن يفرض أنظمة لكل ما يتعلق بالتنفيذ، بما في ذلك ما هو متعلق بتعليمات للمرحلة الانتقالية، وأنظمة تتعلق باستمرار أنظمة قائمة، وأوامر، وتعليمات إدارية، وحقوق واجبة، كانت قائمة في يهودا والسامرة، عشية تطبيق هذا القانون.

 مبادر أول   عوديد فورير
 مبادر مشارك   حاييم كاتس
 رقم القانون   1541/ف/23
 آخر معالجة   إيداع 13 تموز 2020
 تصنيف أول   احتلال- ضم
 تصنيف ثاني   
 المستهدفون   الفلسطينيون
 الرابط   https://bit.ly/2Wj00z3

آخر المقالات

نتنياهو ومستقبله السياسي في سياق الأوضاع الإسرائيلية الراهنة

تحاول هذه الورقة تسليط الضوء على الوضعين السياسي والشخصي لبنيامين نتنياهو، رئيس الحكومة الإسرائيلية، في ظل آخر التطورات السياسية والاجتماعية والاقتصادية التي تواجهها إسرائيل، لا سيّما تلك التي نتجت عن جائحة كورونا وانتشارها. وستفعل ذلك من خلال رصد أهم التحديات الراهنة التي يواجهها نتنياهو على المستويين الشخصي والسياسي، ومدى تأثير هذه التحديات على مستقبله المرتقب، خاصة وأن المشهد السياسي الإسرائيلي يتصرف وكأن الانتخابات على الأبواب، وتحديداً في شهر آذار 2021.

للمزيد

"صفقة القرن" وخطة الضم- تأجيج التوجّه الأحادي الجانب!

يبدو أن خطة الرئيس الأميركي دونالد ترامب لتسوية الصراع الإسرائيلي- الفلسطيني المعروفة باسم "صفقة القرن"، ستظل مدرجة في جدول الأعمال، وقد تترتب عليها مفاعيل عدة حتى ظهور نتائج انتخابات الرئاسة الأميركية التي ستجري يوم 3 تشرين الثاني المقبل. وكذلك يمكن أن تبقى في حال فوز ترامب وخسارة منافسه الديمقراطي.

ومع أن الحديث بشأن ضم مناطق من الضفة الغربية إلى إسرائيل الذي تضمنته الخطة توقف الآن، تؤكد تصريحات كبار المسؤولين الإسرائيليين وفي طليعتهم رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، أن الضم أرجئ ولم يتم إلغاؤه، وأن خطة تنفيذه ستبقى مطروحة على الطاولة. وثمة تلميحات صريحة، سواء من جانب نتنياهو أو من جانب الضاربين بسيفه إسرائيلياً وأميركياً، إلى أن الضم سيحظى بقوة دفع أكبر لدى فوز ترامب.

للمزيد

الشباب العرب في "الهايتك" الإسرائيلي: مواهب ورغبة عالية ونسبة تمثيل وفرص متدنية

شر مركز الأبحاث والمعلومات التابع للكنيست، في أواسط أيلول الجاري، ملخص بحث صدر عن قسم رقابة الميزانية فيه، يشمل معطيات عن التشغيل والأجور في المجتمع العربي وبالتشديد على قطاع التقنيات الدقيقة (الهايتك). جرى إعداد هذا التقرير قبيل جلسة خاصة في لجنة العلوم والتكنولوجيا التابعة للكنيست تحت العنوان: "تشجيع مجال الهايتك في المجتمع العربي". ورقة البحث استعرضت معطيات مختلفة حول التشغيل، الأجور والفقر كسياق واسع لمسألة التشغيل في قطاعات "الهايتك" داخل المجتمع العربي.

للمزيد
الجمعة, سبتمبر 25, 2020

مركز مدار

المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية "مدار"، هو مركز بحثي مستقل متخصص بالشأن الإسرائيلي، مقره في مدينة رام الله. تأسس في  العام 2000، بمبادرة مجموعة من المثقفين والأكاديميين الفلسطينيين، من بينهم: الشاعر الكبير الراحل محمود درويش، د. ليلى فيضي، د. علي الجرباوي، د. أحمد حرب، وليد الأحمد، وأكرم هنية. تم تسجيل المركز كجمعية أهلية غير ربحية.

للانضمام للقائمة البريدية