قدمت عضو الكنيست أييليت شكيد (يمينا) ومعها النائبان من الكتلة ذاتها، أوفير سوفير ومتان كهانا، مشروع قانون يقضي بطرد عائلات المقاتلين الفلسطينيين، الذين يسميهم مشروع القانون "مخربين".

ويعرّف القانون أبناء العائلة، وهم: الأب والأم والأخ والأخت والابن والابنة.
ويعرّف القانون "المخرب" بأنه شخص ينشط بالإرهاب بموجب القانون، ويسري عليه وعلى عائلته، قانون "تجميد الأموال التي دفعتها لهم السلطة الفلسطينية ارتباطا بالإرهاب، من أصل الأموال التي تحول للسلطة من حكومة إسرائيل"، (أموال الضرائب)، وهو القانون الذي أقر في العام 2018.

ويقول مشروع القانون، إنه إذا ثبت لوزير الداخلية، "أن ابن عائلة المخرب عرف مسبقا عن مخطط تنفيذ عمل إرهابي، وأعرب عن تأييده له، وعن تماثل مع عمل الإرهاب، ونشر مديحا له، أو تشجيعا، أو تحفيزا لأعمال الإرهاب، يحق للوزير أن يأمر بطرد ابن العائلة إلى خارج دولة إسرائيل، أو خارج المناطق التي تحت سيطرتها".

 

 مبادر أول   أييليت شكيد
 مبادر مشارك  ونائبان من كتلة "يمينا"
 رقم القانون   643/ف/23
 آخر معالجة   إيداع 11 أيار 2020
 تصنيف أول  عقوبات
 تصميف ثاني   
 المستهدفون   الفلسطينيون في إسرائيل ومناطق 1967
 الرابط  https://bit.ly/2ZJPCTk 
الأحد, أغسطس 09, 2020

مركز مدار

المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية "مدار"، هو مركز بحثي مستقل متخصص بالشأن الإسرائيلي، مقره في مدينة رام الله. تأسس في  العام 2000، بمبادرة مجموعة من المثقفين والأكاديميين الفلسطينيين، من بينهم: الشاعر الكبير الراحل محمود درويش، د. ليلى فيضي، د. علي الجرباوي، د. أحمد حرب، وليد الأحمد، وأكرم هنية. تم تسجيل المركز كجمعية أهلية غير ربحية.

للانضمام للقائمة البريدية